آلام مفصل الكتف وأسبابها وطرق العلاج

التهاب مفصل الكتف

آلام مفصل الكتف وأسبابها وطرق العلاج

يعد مفصل الكتف هو المفصل الأكثر تحركا لأنه يسمح بتحرك الكتف الى الامام والخلف ويتكون من مجموعة الأوتار والعضلات التي تعمل مع بعضها البعض ليسمح للكتف بقيامه بحركات واسعة، ومفصل الكتف عبارة عن مفصل كروي الشكل له ثلاث عظام رئيسية عظمة الذراع الطويل وعظمة الترقوة والعظمة الكتفية، ويعرف العصب الموجود في مفصل الكتف بالضفيرة العضدية وهو مجموعة من الاعصاب المتشابكة مع بعضها البعض ووظيفتها تغذية اليدين ونقل الاحاسيس بين الكتف والضفيرة العصبية.

آلام مفصل الكتف

تعد آلام مفصل الكتف من الآلام الأكثر انتشارًا، وكثيرا ما تحدث عند القيام ببعض الأنشطة والحركات المعينة، وقد تحدث في الكتف أو ما حوله؛ فقد تكون في المفصل، أو العضلات، أو الأربطة، أو الأوتار المجاورة لليد، كما يمكن أن يحدث ألم المفصل بسبب بعض الأمراض؛ إذ يمكن أن تسبب الألم الذي ينتقل إلى الكتف، وتشمل هذه الأمراض أمراض العمود الفقري العنقي، وكذلك أمراض القلب والكبد والمرارة.

قد تزداد آلام التهاب مفصل الكتف لتمنع الشخص من القيام بالنشاطات والحركات الضروريّة التي يقوم بها في حياتهِ الطبيعية، وآلام الكتف لا ترتبط بمرحلة عمرية معينة فجميع الأشخاص معرّضون للإصابة بالتهاب مفصل الكتف.

أعراض الإصابة بآلام مفصل الكتف

أعراض ألتهاب مفصل الكتف

تكون الأعراض مزمنة وبطيئة، وقد تظهر على شكل آلام متفاوتة في حدتها حول منطقتي الساعد والكتف، تزداد شدة هذه الآلام عند رفع اليد إلى الأعلى أو استخدمها لرفع الأشياء، ويمكن أن تزيد هذه الأعراض في الليل وقد تسبب للشخص الإرهاق وعدم الشعور بالراحة حتى أنها توقظ الشّخص من نومهِ، ومنها ما يأتي:

  • الألم في مفصل الكتف: هو علامة رئيسية على التهاب المفاصل، ويمكن أن يكون من أمام المفصل، أو من الجانب، أو من خلف الكتف، كما أن البعض يشعر بالألم فقط عند استخدام الذراع، والبعض الآخر يعاني منه حتى عند عدم استخدام الذراع، ويمكن أن يُشعَر بألم التهاب المفاصل في أي وقت من اليوم، مع الإحساس بتصلب أو تشنج في الكتف أو دونه، و على الأغلب ما يكون الألم أسوأ عند حمل أشياء ثقيلة أو بعد التمرين، وقد يتمدد في كثير من الأحيان إلى الذراع، أو إذا كان حادا يمكن أن يتمدد حتى المعصم والكوع، ومع تقدم الالتهاب فإن أي حركة للكتف قد تسبب الشعور بالألم، والشعور به ليلًا وارد، وقد يكون مرافقا لصعوبة النوم.
  • عدم القدرة على تحريك الذراع: الحركة المحدودة هي من الأعراض المنتشرة الأخرى، فقد يصعب على المريض رفع ذراعه لتمشيط الشعر مثلًا، أو الوصول إلى رف علوي، كما قد يُسمَع صوت نقر أو طحن عند تحريك المفصل الملتهب.
  • ظهور انتفاخ أو تورم خفيف: قد يكون هذا التورم مرافقا مع احمرار بسيط، وهو من العلامات التي تشير إلى وجود التهاب في مفصل الكتف.
  • تصلب المفصل: تدل صلابة المفصل على تطور الالتهاب.

أسباب الإصابة بآلام مفصل الكتف

هناك العديد من أسباب آلام الكتف يمكن أن تكون بسبب وجود مشاكل في مفصل الكتف أو الهياكل المرتبطة به أو أسباب أخرى، يُذكر منها:

  • هشاشة العظام.
  • إصابة الأنسجة الرخوة، بالإضافة إلى الأوتار والعضلات والأربطة.
  • إصابات في الرقبة أو العضلة ذات الرأسين.
  • الإصابة بالتهابات في المفاصل الأخرى من الجسد.
  • الالتواء والاصابات.
  • حدوث كسور في عظام الكتف.
  • الإصابة بحالة الكتف المتجمدة والمتصلبة.
  • إصابات في الحبل الشوكي.
  • الإصابة ببعض الأمراض، مثل: أمراض العمود الفقري العنقي، وأمراض القلب، مثل الذبحة الصدرية، وأمراض الكبد والمرارة، مثل حصى المرارة.

تشخيص آلام مفصل الكتف

تشخيص التهاب مفصل الكتف

يمكن تشخيص آلام مفصل الكتف كما يأتي:

  • إجراء فحص جسدي شامل: يسأل الطبيب المختص عن طبيعة ألم الكتف، بما في ذلك الأسباب التي من المحتمل ان تؤدي للشعور للألم، مثل: الإصابات الأخيرة للمريض، والظروف الصحية الأخرى، إضافةً إلى إجراء الفحص السريري لمفصل الكتف.
  • الأشعة السينية توفر الأشعة السينية صورًا للمفاصل والعظام، فيمكن أن تُظهِر الأشعة أيّ تغييرات ناجمة عن التهاب في مفصل الكتف، كضيق مساحة الكسور أو المفصل، ومع ذلك لا تُظهر الأشعة السينية أيّ مشاكل أو تغييرات في الأنسجة الرخوة، مثل: العضلات، والأوتار.
  • الموجات فوق الصوتية: تستخدم عادةً للكشف عن وجود أي التهاب في الأوتار أو أي تمزقات في مفاصل الكتف ولا يمكن إجراء التشخيص باستخدام الموجات فوق الصوتية وحدها؛ إذ يجب أيضًا استخدام الأشعة السينية، فيوفر كلا الاختبارين معلومات كاملة حول حالة الأوتار والمفصل.
  • التصوير المقطعي، والرنين المغناطيسي: أحيانا لا يكون هذا الفحص الأول المستخدم للكشف عن التهاب مفصل الكتف، إذ يمكن استخدامه عند الاشتباه بحدوث كسر أو عند وقوع حادث، كما يساعد في تحديد مدى إصابة الكتف.

علاج آلام مفصل الكتف

علاج التهاب مفصل الكتف

يمكن علاج التهاب مفصل الكتف كما يأتي

  • استرخاء المفصل.
  • العلاج الطبيعي.
  • الكمادات الباردة.
  • الأدوية.
  • الحقن.

عوامل خطر الاصابة بآلام مفصل الكتف

تشمل عوامل خطر الإصابة بألام الكتف ما يأتي

  • التقدم بالعمر، يزيد من انتشار التهاب المفاصل بشكل عام مع التقدم بالعمر، خاصة عند الذين يزيد عمرهم عن 50 عامًا؛ لأن مفصل الكتف يعاني مع مرور الوقت من تآكل الغضاريف والجلد ويصبح أقل مرونةً.
  • الضغط المستمر على مفصل الكتف، وذلك عند الأشخاص الذين تتطلب وظائفهم أو نمط حياتهم قضاء الكثير من الوقت في رفع الأشياء، أو القيام بأنشطة ذات تأثير كبير على مفصل الكتف.
  • وجود عيب خَلقي أو مرض، يمكن أن يسبب بعض حالات العيوب الخَلقية مثل الاضطرابات الأيضية إلى الإصابة بالتهاب مفصل الكتف بنسبة أكبر، بالإضافة إلى بعض حالات مرض النقرس.
  • العامل الوراثي، يتأثر احتمال إصابة الشخص بالتهاب المفاصل في الكتف بالوراثة، على الرغم من عدم معرفة المدى الدقيق للعوامل الوراثية؛ فالمرأة التي لديها أم مصابة بالتهاب هشاشة العظام تكون أكثر عرضةً للإصابة بالمرض.

 

في حالة الشعور باي اعراض يجب عليك زيارة الطبيب المختص وللمزيد من المعلومات والاستفسارات يمكنك الاتصال على 01017111220 او من خلال علامة “الواتس آب” الظاهرة امامك.

شارك المقالة على السوشيال ميديا


لقد تم إضافة هذا المنتج إلى سلة التسوق: