كيف تقضي على التهابات المفاصل ؟

كيف تقضي على التهابات المفاصل

كيف تقضي على التهابات المفاصل ؟

كيف تقضي على التهابات المفاصل ؛التهابات المفاصل هي التهاب يصيب غشاء المفاصل ويتسبب في الشعور بآلام عِدّة تتفاوت شدتها مما يقيد حركة الشخص المصاب، بحيث يؤثر على الأنشطة اليومية التي يقوم بها المريض، وقد يكون التهاباً جرثومياً أو ناتجاً عن سبب آخر مثل الإصابة ببعض الأمراض التي تؤثر بشكل مباشر أو غير مباشر على المفاصل. أمراض و التهابات المفاصل تصيب الرجال و النساء على حدٍ سواء، كما يمكن أن تحدث في أي مرحلة عمرية و قد تصيب أجزاءاً في الجسم دون الأخرى.

 

الأنواع المختلفة لالتهابات المفاصل و أسبابها:

كيف تقضي على التهابات المفاصل
كيف تقضي على التهابات المفاصل

1- التهاب المفاصل الروماتيزمي

  • التعريف:
    • هو المرض الأكثر شيوعاً من بين الأمراض التي تسبب التهاب المفاصل على مستوى العالم، وتزداد هذه الحالة ما بين سن العشرين و سن الخمسين.
  • الأعراض:
    • تيبس عام و آلام بالمفاصل خاصة في فترة الصباح أو بعد فترات من الراحة.
    • سخونة، وجع و تورم في المفاصل عند بداية النوبة.
    • آلام و التهابات في مفاصل اليدين و القدمين.
  • الأسباب:
    • يحدث هذا النوع من أنواع التهابات المفاصل عندما يهاجم الجهاز المناعي بالجسم نسيج بطانة المفصل.
  • مدى الخطورة:
    • يصنف كأكثر أنواع التهاب المفاصل خطورة و إضعافاً للمفصل، في الكثير من الحالات يسبب هذا المرض تشوهات في المفاصل، وقد تؤدي لارتفاع درجة الحرارة يصحبها إضعافاً لقوة العضلات المتصلة بالمفاصل المصابة، و في الغالب ما تكون هذه الأعراض مزمنة على الرغم من أنها قد تظهر و قد تختفي من وقتٍ لآخر.

2- التهاب المفاصل الروماتويدي

  • التعريف:
    • هو التهاب مزمن يستهدف المفاصل المختلفة في جميع أجزاء الجسم بصورة متوازية على الجانبين الأيسر و الأيمن و غالباً ما يصيب مفاصل اليد الصغيرة، ويسبب هذا الالتهاب إتلافاً في الغشاء الزلالي الرابط بين العظام والمفاصل، ويعد أهم أنواع أمراض التهابات المفاصل التي تسبب الإعاقة. ويصيب النساء بنسبة أكثر من الرجال في مختلف المراحل العمرية، ولكن تزداد احتمالية الإصابة بالتهاب المفاصل الروماتويدي بشكل أكبر ما بين سن الثلاثين و الخامسة والأربعين.
  • الأعراض:
    • الشعور بالخمول والإرهاق و التعب.
    • الشكوى من التصلب الشديد في المفاصل فور الاستيقاظ من النوم.
    • ارتفاع طفيف و غير ملاحظ فى درجة حرارة الجسم و المفاصل.
    • الشعور بألم في المفاصل و انتفاخ يصاحبه احمرار وكذلك الشعور بالدفء عند ملامستها.
  • الأسباب:
    • سببه غير معروف، لكنه يعود إلى خلل ما في الجهاز المناعي، حيث تقوم بعض خلايا المناعية المسؤولة عن مهاجمة الميكروبات بمهاجمة الخلايا المبطنة لمفاصل الجسم عن طريق الخطأ و قد يعود السبب في ذلك في المقام الأول للعامل الوراثي.
  • مدى الخطورة:
    • تكمن خطورة هذا المرض في المضاعفات التي قد تنتج في حال عدم مواظبة المريض على العلاج الموصوف من قِبَل الطبيب المعالج؛ مما يؤدي إلى تآكل المفاصل مسبباً بعض التشوهات وضمور العضلات، وتصبح الحالة المرضية مزمنة بحيث يصعب على المريض أداء العمليات الحيوية و كذلك يصاب بهشاشة العظام.
    • قد يؤثر التهاب المفاصل الروماتويدي سلباً على مختلف أجهزة الجسم بالكامل مثل القلب والأوعية الدموية والعينين والعقد الليمفاوية والرئتين والطحال. مما يسبب الهزال والأنيميا و الكثير من الأمراض الأخرى.

3- النقرس

  • التعريف:
    • هو مرض ينتج من تكوّن بلورات في المفصل من حمض اليوريك و غالباً ما يصيب الرجال فوق سن الأربعين.
  • الأعراض:
    • احمرار و تورم.
    • الشعور بألم حاد مفاجئ في مفصلاً واحداً و غالباً ما يصيب قاعدة الأصبع الكبير.
  • الأسباب:
    • بعض أنماط الأنظمة الغذائية الخاطئة مثل تناول الكثير من الكحوليات أو المشروبات الغنية بالفركتوز وكذلك الإفراط في تناول اللحوم و الأطعمة البحرية.
    • قد يكون أحد الأسباب هو العامل الوراثي في العائلة.
    • قلة الإفراغ الكلوي لحمض البوليك أو اليوريك.
  • مدى الخطورة:
    • يسبب النقرس نوبات حادة و متكررة تزداد شدتها و مدى تكرارها كلما تطورت الحالة المرضية أو تأخر علاجها بفعالية، ما يستدعي علاجاً وقائياً يحد من تركيز حمض اليوريك بالدم.

 

4- التهاب المفاصل المعدي أو التهاب المفاصل الصديدي

  • التعريف:
    • هو التهاب يصيب المفاصل نتيجة العدوى بمرض أو ميكروب يصل إلى المفصل من خلال جرح أو كسر شديد مضاعف يممتد إلى المفصل عن طريق التهاب صديدي يصيب عظام أحد طرفي المفصل، كما يمكن أن يكون بسبب الدم الملوث من بؤرة صديدية بالجسم.
  • الأعراض:
    • الشعور بالغثيان.
    • تورم و احمرار و دفء في الأربطة و الأنسجة العضلية المحيطة بالمفصل.
    • الشعور بالألم و التيبس في المفصل المصاب.
    • شعريرة وارتفاع ملحوظ في درجة حرارة المريض مصحوب بقشعريرة و إرهاق و ضعف عام بالجسم.
    • الإصابة بطفح جلدي.

ولكن هذه الأعراض قد لا تكون حادة، مزمنة أو متكررة بشكل ملحوظ.

  • الأسباب:
    • تحدث الإصابة بالتهاب المفاصل الصديدي نتيجة للعدوى ( فطريات، بكتيريا، فيروسات ).
    • وقد تحدث الإصابة نتيجة مضاعفات لأمراض جنسية.
  • مدى الخطورة:
    • في حال لم تعالج العدوى فقد تتلف المفاصل و العظام و الأنسجة المحيطة بهم تلفاً تاما. الحالات المتأخرة من تلف المفصل قد تحتاج إلى التدخل الجراحي لإعادة بناء المفصل المصاب.

 

5- الالتهاب العظمي المفصلي (خشونة المفاصل)

  • التعريف:
    • غالباً ما تصيب النساء ونادراً أن تحدث هذه خشونة المفاصل أو المعروفة علمياً بالتهابات العظمية المفصلية قبل سن 45 عاماً، و أكثر المفاصل إصابةً بهذا المرض هو مفصل الحوض، ويليه مفصل الركبة.
  • الأعراض:
    • الشعور بآلام شديدة في المفصل قبل و أثناء تغير الطقس.
    • وجود كتل عظمية في مفاصل الأصابع.
    • وجع في المفصل عند استعماله، وكذلك تورم وقلة ليونة المفصل.
    • احمرار و دفء المفصل أحياناً.
  • الأسباب:
    • السمنة المفرطة.
    • العوامل الوراثية.
    • التقدم في العمر خصوصاً بعد سن 45 عام.
    • إصابات الملاعب و الحوادث التي تصيب المفاصل.
    • الإصابة بالأمراض التي تغير من يكوين و نمو الغضاريف.
  • مدى الخطورة:
    • تتمثل خطورة هذا المرض في أنه لا يزول، على الرغم من أن الألم قد يختفي ولكنه ما يلبث أن يعود مجدداً، و الطرق العلاجية هي بمثابة مسكنات لتخفيف حدة الألم و ليست للشفاء التام. تتمثل عواقب الالتهاب العظمي المفصلي في تعطّل المفصل المصاب في حالات نادرة مما يستدعي التدخل الجراحي لتغيير المفصل.

كيف تقضي على التهابات المفاصل ؟

كيف تقضي على التهابات المفاصل ؛علاج التهابات المفاصل:

هذه بعض الطرق العلاجية التي يوصي بها أطباء جراحة العظام و المفاصل و كذلك أطباء العلاج الفيزيائي:

  • تناول الأدوية المضادة للالتهابات. لكن يجب أن يتم ذلك تحت الرقابة الطبية من الطبيب المعالج على أن يتوقف المريض عن تناول العقاقير عند زوال الألم.
  • استخدام الماء البارد كمسكن للآلام في المراحل الأولى، وذلك عن طريق وضع بعض الثلج في كيس بلاستيكي ووضعه داخل منشفة على المفصل المصاب لمدة لا تزيد عن 10 دقائق. ويمكن تكرار ذلك عدة مرات يومياً.
  • يمكن تكرار الخطوات السابقة على أن يُستبدَل الماء البارد بماء دافء ولكن حين يقل الألم و الاحمرار. حيث أن الماء الدافء يعمل على ارتخاء العضلات المحيطة بالمفصل المصاب.
  • استخدام بعض الجبائر الطبية يساعد المفاصل الضعيفة و يحيمها خلال العمل كما يوفر لها وضعية سليمة ليلاً أثناء النوم.
  • استخدام تقنيات الأسترخاء من تنويم، تنفس عميق، تخيُّل و استرخاء العضلات.
  • ارتداء الأحذية الطبية أثناء العمل.
  • استخدام مساعدات الحركة من عكاكيز، مشايات و كراسي متحركة داخل و خارج المنزل.
  • علاج السمنة و ممارسة الرياضة لتقوية العضلات و العظام.
    • احصل على شحن مجاني عند شراءك الجبائر الطبية لعلاج التهاب المفاصل ولفترة محدودة.

 

الجبائر و الدعامات
الجبائر و الدعامات

شارك المقالة على السوشيال ميديا


تخفيض حتى 30%

عروض الجمعه البيضاء